الأحد، 2 أكتوبر، 2016

إعلام السيسي يواصل التزييف.. "الأهرام" تنشر مشروعًا إماراتيًا على أنه من "عرق الجيش"

إعلام السيسي يواصل التزييف.. "الأهرام" تنشر مشروعًا إماراتيًا على أنه من "عرق الجيش"

صورة من الجريدة
02/10/2016
 
في تلاحق مستمر للانهيار المهني والإعلامي والتطبيل لعصر السيسي وتسويق أوهامه للشعب المصري، كبقية أجهزة الدولة التي أدمنت التطبيل للسيسي حتى ولو بمشروعات سبق افتتاحها كمحطات المياه والكهرباء في المنيا، أو مشروعات بدأت من سنوات وتصويرها على أنها بجهود وتوجيهات قائد الانقلاب.. نشرت صحيفة الأهرام الحكومية صورة لأحد مشروعات الإمارات ووصفتها بـ"المصرية العملاقة"، وذلك في عددها الصادر أمس السبت. وذلك ضمن موضوع "عزيمة القوات المسلحة تقهر المستحيل"!!
 
الصورة كانت لأحد مشروعات الطرق، معلقة عليها بأنها "ضمن المشروعات التنموية المصرية العملاقة"، إلا أنه تبين أن الصورة منشورة على محركات البحث العالمية منذ أعوام لإحدى المشروعات العملاقة بدولة الإمارات العربية الشقيقة.
 
 وبالبحث تبين أنه تم الاستعانة بنفس الصورة في أكثر من موضوع صحفي لأكثر من موقع مهتم بشئون الطرق والمشروعات والبنية التحتية، تتحدث عن إحدى المشروعات العملاقة بدولة الإمارات العربية المتحدة، كما أن اللافتات الإرشادية الخاصة بالصورة باللون الأخضر في حين أن لافتات الطرق في مصر باللون الأزرق.
 
ونشرت عدة مواقع إخبارية إماراتية الصورة منذ أعوام في موضوعات عدة لها عن الطرق التى
أنجزتها حكومة الإمارات العربية المتحدة والطفرة التى حققتها في الدولة والتي ساهمت بشكل كبير فى التقدم الكبير في مستوى الطرق وحركة المرور، إلا أن صحيفة الأهرام نشرت الصورة فى موضوع تتحدث فيه عن المشروعات العملاقة التى تنجز في مصر في زمن قياسي دون الإشارة إلى أن الصورة ليست من مشروعات مصرية.
 
وتظهر نتائج البحث عن الطرق في دبي الصورة منذ 2007..!!
 
سلسلة من التزييف
 
وسبق ذلك نشر الأهرام لصورة تظهر مبارك متقدمًا على الرئيس الأمريكي في واشنطن.. 
 
كما نشرت مؤخرًا صورة لقائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي والرئيس الأمريكي يتأهب للسلام عليه، في قمة العشرين..رغم ان الحقيقة أن أوباما كان متجهًا بعيدًا عن السيسي.
 
وفي 11 مايو 2015، تناول رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر"، صورة عبد الفتاح السيسي أثناء مشاركته في احتفالات النصر بروسيا، متهمين صحيفة الأهرام بتزوير الصورة  التي تظهر تقدم الرئيس في الصفوف الأمامية، كما فعلت مع مبارك من قبل.
 
واعتبر النشطاء أن صحيفة "الأهرام" قامت بتزوير الصورة كنوع من "التطبيل"، مشيرين إلى أن الصورة المرفقة بالأسفل هي الصورة الحقيقية.
 
يذكر أن صحيفة "الأهرام" كانت قد نشرت في 14 سبتمبر 2010، صورة خاصة باجتماعات قمة واشنطن التي بدأت في الأول من الشهر نفسه، عندما انطلقت المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين في حضور المخلوع مبارك، وهو يتصدر المشهد، في صورة مغايرة لما كانت عليه في الواقع، وأطلق عليها أسامة سرايا، رئيس تحرير الأهرام آنذاك "صورة تعبيرية".
 
 
وأظهرت الصورة الحقيقة أن الرئيس الأمريكي اوباما هو من كان يتصدر الرؤساء وليس مبارك ..
وبذلك ينكشف دور وسائل الإعلام الرخيصة في تزييف وعي المواطنين...في زمن الفساد والانقلاب من أجل الضحك على المواطن الذي يتجرع بصمته ويلات الفساد والغلاء وإهانة الكرامة وسلب الحريات...
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق