الأربعاء، 14 يونيو، 2017

الدين الخارجي لمصر يقفز إلى 75 مليار دولار في يومين

الدين الخارجي لمصر يقفز إلى 75 مليار دولار في يومين


قال مصدر حكومى مطلع إن الدين الخارجى المستحق على مصر تجاوز نحو 75 مليار دولار، عقب الحصول على حصيلة دفعتى السندات الدولية بقيمة 7 مليارات دولار، وكذلك شريحة قرض صندوق النقد الدولى بقيمة 2.75 مليار، وشريحتان من قرض البنك الدولى بقيمة 1.5 مليار دولار.
واستلم السيسى وكانت الديون الخارجية 46 مليار دولار بسعر 8 جنيهات للدولار، وحتى أول أمس كان الدين الخارجى نحو 66 مليارات دولار بسعر 18 ج للدولار، ثم قفز نحو 9 مليارات دولار في أقل من 48 ساعة.
وادعى طارق عامر، محافظ البنك المركزى، فى تصريحات صحفية، التزام البلاد بسداد جميع الديون فى مواعيدها دون تأجيل أو تأخير، لكنه لم يذكر حجم الالتزامات الخارجية التى ستسددها الحكومة أو البنك خلال العامين الحالى والمقبل.
كان البنك المركزى رصد الدين الخارجى بنحو 67 مليار دولار فى نهاية ديسمبر الماضى، مقابل نحو 48 مليار ديسمبر 2015، بارتفاع نحو 19 مليار دولار.
ووفقا لأحدث إحصائيات البنك المركزى، فقد ارتفع إجمالى الدين العام المحلى ليصل 3.079 تريليون جنيه نهاية مارس الماضى، منه 86.2% مستحق على الحكومة، و5.9% على الهيئات العامة الاقتصادية و7.9% على بنك الاستثمار القومى. وبلغ رصيد الدين المحلى المستحق على الحكومة نحو 2.654 تريليون جنيه بنهاية مارس الماضى بزيادة قدرها 368.7 مليار جنيه خلال الفترة من يوليو 2016 حتى مارس 2017.
أوضح التقرير أن مديونية بنك الاستثمار القومى بلغت نحو 244.3 مليار جنيه بزيادة 14.1 مليار جنيه “تمثل صافى مديونية بنك الاستثمار القومى مطروحة منه المديونية البينية للبنك مع الهيئات العامة الاقتصادية واستثمارات البنك فى الأوراق المالية الحكومية (سندات وأذون)”.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق